أخبار عاجلة
الرئيسية / أخبار فلسطينية / أوراق الأسبوع العشرون من دوري الأولى
سلوان

أوراق الأسبوع العشرون من دوري الأولى

البيراوية في القمة على بعد خطوة من التتويج والصدارة بالشراكة بين القوات والمكبر

الخليل- خليل الرواشده: اختتمت منافسات الأسبوع العشرون من دوري الدرجة الأولى ” محترفين جزئي” وحصدت الجولة خمسة انتصارات وتعادل إيجابي وحيدة، البيرة يتأهب على بعد خطوة من وسام التأهل والتتويج، القوات والمكبر شراكة مستمرة في الوصافة، الامعري يسقط أمام الأبناء ويصعب المهمة. سلوان، جنين وطوباس يبحرون في الأمان، ورباعية تتصارع على بطاقتي الهبوط:

البيرواية بخطى ثابتة نحو التتويج

أنجز فرسان البيرة المهمة بعد تخطي عقبة العبيدية بثنائية لهدف، البيرة بات الأقرب لخطف وسام مزدوج التأهل والعودة لدوري الأضواء المكان الطبيعي للفريق، وكذلك الظفر والتتويج بلقب البطولة، الفريق على الورق يحتاج إلى نقطة وحيدة ليؤكد هذا الاستحقاق، نقطة كافية بعيدا عن أي نتائج لفرض الذات عن جدارة واستحقاق وتأكيد السطوة على الصدارة التي ترافقه منذ جولات طويلة، وإذا أراد الحفاظ على هذا الإنجاز حتى النهاية عليه تدارك الجولات الصعبة المتبقية وبإمكانه تحقيق المطلوب والوصول إلى المبتغى، البيرة في العلالي مصدرا بأريحية الفارق وبرصيده 43 نقطة. العبيدية يبقى في دائرة البحث عن الأمانة، خسارة لم يتمناها الفريق وأمامه مواجهات صعبة في آخر جولتين عسكر والوصيف القوات، لذا يحتاج إلى تحقيق نتائج تخدم مسيرته على أمل البقاء في هذا المصاف الموسم القادم، والفريق برصيد 21 نقطة بلا فارق مع ملاحقته على اللائحة.

القوات تقسو على جنين برباعية وتحافظ على الوصافه

حقق فريق القوات انتصارا عريضا على حساب جنين برباعية لم تجد الرد، انتصار عزز تواجد القوات في الوصافة كأحد أبرز منافسي المتصدر، وكذلك على إحدى بطاقات الصعود، احتاج القوات لهذا الانتصار لأهميته للفريق وسط نجاح ملاحقته في تجاوز هذه الجولة، ليبقى الحديث مفتوح أمام الفريق إذا حافظ على مسيرته بحصد نتائج الجولات القادمة وخاصة المباشرة أمام المتصدر والتي بالتأكيد ستجعل وضعية الفريق أقوى في المقدمة خاصة إذا استفاد من تعثر اي من مطارديه، القوات برصيد 37 نقطة قابلة لأحداث فارق إذا نجح في تجاوز المحطات القادمة. جنين بالمقابل في دائرة الأمان لم يؤثر الانتصار على حاله في وسط اللائحة، لكنه افتقد محاولة المنافسة للتقدم بين فرق المقدمة والفرصة وان كانت متاحة ستعطي الفريق فرصة التواجد في المقدمة بانتصارات الجولات القادمة.

المكبر يتشبث بالوصافة شريكا

أبقى المكبر الفرصة متاحة بشراكة القوات في الوصافة بعد تجاوز موقعة عسكر بهدفين دون رد، المكبر برصيد 37 نقطة قابلة لأحداث فارق إذا نجح في تحقيق الفوز الجولات القادمة،  وذلك مرهون بمشاركة شريكه في الوصافة القوات ما يتيح له فرصة التأهل والعودة إلى الاحتراف، الفريق يدرك صعوبة تعويض اي تعثر في ما تبقى من لقاءات، بالمقابل لديه القدرة على التوازن والتناغم لحصد نتائج تلبي الطموح. عسكر كان يمني النفس في مواصلة مشوار حصد النقاط وعبور بوابة المكبر لكنه أخفق وفشل في استغلال نتائج جيرانه بالتعثر ليعيش فترة انتظار الجولات القادمة التي ستحدد معالم مسيرة العساكر، لذا عليه إدراك صعوبة آخر جولتين بتحقيق انتصارات خاصة المباشرة على أمل الهروب من دائرة الخطر، وبرصيد الفريق 19 نقطة بلا فارق مع سابقيه على اللائحة الجمعية والعبيدية.

أبناء القدس يلامس الأمان باقصاء الامعري

حسم أبناء العاصمة موقعة الامعري بهدف وحيد مهره نقاط العبور للأمان بعد تعثر جيرانه على اللائحة، لتكون الهدية التحليق بفارق 4 نقاط عن أقرب منافسيه في قاع الترتيب، انتصار عزز امال الفريق الذي يحتاج إلى انتصار او تعادلين في آخر جولتين من رحلة الدوري، الابناء برصيد 25 نقطة والإمكانيات متاحة للهروب من دائرة الخطر والاستقرار في دوري الموسم القادم، لديه مقومات تحقيق المطلوب بتوافر الجهود وإدراك أهمية اللقاءات المتبقية لمسيرة الفريق، بالمقابل الامعري بهذه الخسارة لم يتأثر في الترتيب على السلم وبقي رابعا لكن أحداث الفارق قد يعصف بالفريق بعيدا عن أي امال حول بطاقات الصعود، لأن المهمة باتت صعبة واي تعثر قد ينهي آماله بذاته، وكذلك اي انتصار لأصحاب مقاعد المقدمة يعني انتهاء المنافسة ويكتفي بالحفاظ على البقاء في مربع المقدمة.

طوباس يبحر في الأمان عبر الغريق العربي

أنهى طوباس لقاء العربي بفوز حصاده ثلاثية مقابل هدف، لقاء أكد من خلاله طوباس أحقية العبور في دائرة الأمان ليصبح برصيده 28 نقطة بعيدا عن المنافسة بشقيها الصعود لصعوبة الفارق والهبوط بتأمين الذات. العربي بالمقابل كان لقائه تحصيل حاصل بعد انتزاع أولى بطاقات الهبوط إلى الدرجة الثانية الجولة الماضية.

سلوان والجمعية تعادل إيجابي يبقي الآمال

انفض لقاء سلوان المقدسي وجمعية الخليل بالتعادل الإيجابي هدفين لمثلهما، سلوان بات بأريحية والفرصة مواتية بحظوظ صعبة للمنافسة على إحدى بطاقات الصعود، لكنه بالإمكان الحفاظ على مسيرته لأن مساحة الحديث مفتوحة وقد تتغير معالم الصراع فيما تبقى من لقاءات. جمعية الخليل لم يستفيد كثيرا من التعادل وما خدم الفريق تعثر جيرانه على اللائحة ما يضمن استمرار المنافسة على البقاء خاصة وأن الفارق لا يذكر لسكان القاع، والجمعية برصيد 20 نقطة وبفارق نقطة عن سابقه العبيدية وتابعه عسكر.

إحصائيات هذه الجولة

*خمسة انتصارات وتعادل وحيد إيجابي حصاد الجولة.

*18 هدفا رصدت هذا الأسبوع سجلت مناصفة بين شوطي اللقاءات.

*اول هدف سجله لاعب طوباس في الافتتاحية ابو بشارة.

*أسرع وآخر هدف كان من نصيب لاعب الأبناء فادي لافي ومهره النقاط الثلاث.

*أغلى الأهداف كان هدف الانتصار لفادي لافي وهدف التعادل للسويطي لاعب الجمعية أمام سلوان.

*البيرة المتصدر الأكثر حصد للانتصارات وبرصيده 14 أنتصار والعربي انتصار وحيد.

*العربي الأكثر خسارة 13 مرة والمكبر 3 خسائر في سجله.

*الجمعية الاكثر تعادلا 8 مرات، البيرة وطوباس مرة وحيدة

*القوات الأقوى هجوميا حيث سجل هجومه 39 هدفا، فيما يشترك الأبناء والعربي في أضعف الخطوط الهجومية وبرصيد كل فريق 14 هدف.

*المتصدر أقوى خط دفاع واهتزت شباكه 13 مرة‘ ويبقى العربي الأضعف دفاعيا وتلقى شباكه 51 هدفا.

*6 ركلات جزاء رصدت، 4 منها أصابت الشباك و2 أهدرت.

*بطاقتان حمراوتان شهدتها الجولة للسلواني صلاح وحارس العبيدية ردايدة.

*يشترك عبدالله ابو محسن لاعب طوباس وخضر حليسي لاعب سلوان في صدارة لائحة الهدافين وبرصيد كل لاعب 14 هدفا.

 

Print Friendly

عن خليل الرواشدة

اترك رد

Powered by Maç Sonuçları & Canlı Skor Mobil
%d مدونون معجبون بهذه: