الرئيسية / أخبار دولية / صحيفة تكشف ميزة تدعم ريال مدريد في مشوار الليجا
ريال مدريد 69

صحيفة تكشف ميزة تدعم ريال مدريد في مشوار الليجا

المنافسة على الليجا بين الملكي والكتالوني تتخذ مساراً جديداً وميزة مدريدية تقربه من معانقة اللقب

الحقيقة سبورت/ وكالات
اتخذت المنافسة على لقب الدوري الإسباني هذا الموسم مسارا جديدا، فقد أدى الفوز الذي حققه ريال مدريد أمس، الأحد، على ضيفه ريال بيتيس، وخسارة برشلونة أمام ديبورتيفو لاكورونيا، إلى انفراد الفريق الملكي بالصدارة، كما جعله الفريق الوحيد في البطولة، الذي يعتمد على نفسه فقط من أجل التتويج باللقب.

وفي هذه الأثناء وقبل شهرين تقريبا من انتهاء البطولة الإسبانية، يتصدر ريال مدريد جدول الترتيب بفارق نقطتين عن غريمه التاريخي برشلونة، علما بأن الفريق الملكي له مباراة مؤجلة مع سيلتا فيجو على ملعب الأخير.

وبالإضافة إلى ذلك، يستقبل ريال مدريد على ملعبه كل من برشلونة، وأتلتيكو مدريد، وإشبيلية.

وعلى ضوء هذا، يبدو أن مباراة الكلاسيكو بين الفريقين الكبيرين، والمقرر إقامتها في 23 أبريل/ نيسان المقبل، ستكون حاسمة بالنسبة لمصير البطولة.

ميزة مدريدية

وأشارت صحيفة “ماركا” الإسبانية إلى أن جدول مباريات ريال مدريد أسهل من ذلك الخاص بنظيره برشلونة، حيث يتمتع متصدر الدوري بميزة لعب مبارياته الصعبة على ملعبه.

ويخوض ريال مدريد أصعب مبارياته خارج الديار يوم السبت المقبل أمام أتلتيك بيلباو، في الوقت التي يظل فيه تحديد مدى صعوبة مبارياته الأخرى مع فرق مؤخرة الجدول رهنا بالحالة الفنية لكل فريق يوم اللقاء، وأيضا وفقا إذا ما كانت هذه الفرق قد حققت ما تصبو إليه من ضمان البقاء في دوري الأضواء أو لا.

وأكدت الصحيفة أن هناك عامل آخر له تأثيره القوي في مشوار الفريق المدريدي في الدوري، وهو ما يتعلق بمسيرته في بطولة دوري أبطال أوروبا، التي يعني تقدمه فيها من دور إلى آخر احتياجه إلى تطبيق نظام التناوب بين لاعبيه لدرء الإرهاق.

وعلى النقيض، يخوض برشلونة مبارياته الأكثر تعقيدا في بطولة الدوري الإسباني خارج ملعبه، أبرزها مباراته مع إسبانيول في ديربي كتالونيا، ثم لقائه ريال مدريد على ملعب سانتياجو بيرنابيو.

وعلى ملعبه، يلتقي برشلونة فالنسيا في المرحلة المقبلة ثم يواجه إشبيلية وريال سوسيداد وفياريال، الذين يتطلعون إلى التأهل إلى بطولتي دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي في الموسم المقبل.

ويبدو أن ناديي إشبيلية وأتلتيكو مدريد تنازلا عن حلمهما في الصراع على لقب الدوري، ولكن جدول المباريات ينبئ بسيناريوهات أخرى مختلفة خصوصا أن هناك مواجهات مباشرة ستجمع بين أصحاب المراكز الأربعة الأولى.

ولهذا يمتلك الناديان حق التمسك بحلمهما، ولكن هذا أيضا يعتمد على مشوارهما في بطولة دوري أبطال أوروبا، التي يرغبان في الاستمرار ضمن منافساتها والتقدم فيها قدر المستطاع، وهو ما قد يرهقهما كثيرا ويؤثر على مسيرتهما في البطولة المحلية، خاصة وأنهما سيواجهان ريال مدريد على ملعبه وهو الفريق الوحيد حاليا، الذي يملك مفتاح التتويج بلقب الدوري الإسباني.

Print Friendly

عن صلاح حجاج

اترك رد

Powered by Maç Sonuçları & Canlı Skor Mobil
%d مدونون معجبون بهذه: