الرئيسية / أخبار فلسطينية / قمة استثنائية بين الصداقة وشباب رفح
محمد بلح مهاجم الصداقة

قمة استثنائية بين الصداقة وشباب رفح

قمة استثنائية تنتظرها الجماهير الفلسطينية

غزة/ الحقيقة سبورت/ أشرف محمد
ستكون الجماهير الفلسطينية، غدا الجمعة، امام قمة استثنائية منتظرة بين الصداقة متصدر دوري الوطنية موبايل الفلسطيني لأندية الدرجة الممتازة في قطاع غزة برصيد 32 نقطة، وضيفه شباب رفح الثاني برصيد 29 نقطة، في افتتاح لقاءات الأسبوع الـ 18.

لقاء الغد شغل وسائل الإعلام المحلية، على اعتبار أنه الفوز بالنسبة للصداقة سيقربه أكثر من إحراز لقب الدوري الأول، بينما الفوز بالنسبة للشباب سيشعل الدوري ويجعله يتصدر بفارق الأهداف، وبفارق المواجهات المباشرة بين الفريقين، كما أن التعادل سيعلق الأمور للأسابيع الأخيرة.

وفي لقاء آخر، يلتقي متذيلي الترتيب فريق التفاح الأخير بـ15 نقطة مع ضيفه خدمات خان يونس صاحب الترتيب الحادي عشر وقبل الأخير برصيد 16 نقطة، في لقاء مطلوب فيه من كلا الفريقين الفوز ولا شيء غيره.

وتقام السبت مباراة واحدة تجمع ما بين غزة الرياضي العاشر بـ 17 نقطة وضيفه خدمات رفح الخامس بـ 24 نقطة.

ومن المنتظر أن يقاتل الرياضي من أجل الفوز والتقدم أكثر في جدول الترتيب، وهو يريد استغلال الحالة المعنوية السيئة لحامل اللقب مع تراجع نتائجه وإعلان مديره الفني محمود المزين الاستقالة قبل العدول عنها وإعلان البقاء مع الفريق حتى نهاية الموسم.

وتقام الأحد مباراتان، فعلى ملعب اليرموك يلتقي الهلال التاسع بـ 18 نقطة مع ضيفه اتحاد الشجاعية السابع بـ 20 نقطة، والفائز من هذا اللقاء سيبعد نفسه عن مناطق الخطر.

نتائج الشجاعية شهدت تحسنا واضحاً عبر فوزين وتعادل في آخر جولتين، على خدمات واتحاد خان يونس، بينما تلقى الهلال خسارتين متتاليتين أمام شباب خان يونس والشاطئ وتجمد رصيده ودخل نفق صراع الهبوط.

بينما يلتقي على ملعب المدينة الرياضية بخان يونس الاتحاد الرابع بـ 25 نقطة مع ضيفه الأهلي الثامن بـ 19 نقطة، المباراة لن تكون سهلة على الإطلاق، فمن جهة الاتحاد لم يحقق الفوز منذ فترة وهو متعطش لتحقيقه، ومن جهة أخرى الأهلي سيقاتل من أجل عدم الخسارة للبقاء في وسط الجدول.

وتختتم الجولة الإثنين، بلقاء الشاطئ السادس بـ 23 نقطة مع ضيفه شباب خان يونس الثالث بـ 29 نقطة، ويخوض الشاطئ اللقاء من أجل التقدم في جدول الترتيب ودخول المربع، بينما يلعب الشباب من أجل البطولة ومواصلة مطاردة الصداقة وشباب رفح.

Print Friendly

عن صلاح حجاج

اترك رد

Powered by Maç Sonuçları & Canlı Skor Mobil
%d مدونون معجبون بهذه: